منتدى مدرسة القرارة الثانوية ـ بنين

منتدى يهتم بالمدرسة و المعلمين و الطلاب هاتف ـ 2070063
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ابو اليزيد البسطامي !!!!! قصة في غاية الجمال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
JAFFER EL-agha
عضو جديد
عضو جديد
avatar

المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 24/11/2008

مُساهمةموضوع: ابو اليزيد البسطامي !!!!! قصة في غاية الجمال   الخميس نوفمبر 27, 2008 10:45 pm

إنه : أبو اليزيد البسطامي .

واليكم القصة كما ذكرتها كتب التاريخ مع بعض التنقيحات : -

توضأ شيخنا أبا اليزيد وصلى العشاء ثم نام , فلما انتصف الليل رأى في المنام رؤيا , سمع فيها مناديا ينادي , يا أبا اليزيد , يا أبا اليزيد , يا أبا اليزيد قم واذهب إلى دير النصارى ـ مكان عبادة النصارى ـ وانظر ما الله فاعل , فخاف أبا اليزيد ثم نام , فعاد المنادي مرة ثانية , فناداه بنفس ما ناداه في المرة الأولى , وهنا تجلت عظمة الإسلام , وقوة العقيدة الراسخة في القلوب , فقام أبا اليزيد توضأ وصلى ركعتين , ثم خرج من بيته متوجها إلى دير النصارى , وكان ذلك في العراق . فدخل أبا اليزيد وجلس في زاوية من زوايا الدير , فلما دخل الجميع وأكتمل النصاب , دخل البابا وأغلق الباب , ووقف أمام الجميع خطيبا فيهم , لكنه لم يتكلم كلمة واحدة, فسألوه ما بك أيها البابا , قال لن أتكلم وبيننا رجل محمدي حتى تخرجوه , فقالوا كيف عرفت أنه محمدي ؟ قال : إن أصحاب محمد سيماهم في وجوههم من أثر السجود , فأشار إليه فأخرجوه , ثم وقف بين يدي البابا قائلا : إنني ما جئت إلى هنا إلا بأمر ربي ولن أخرج حتى يحكم الله بيني وبينكم , قال البابا : إني سائلك أسئلة إن أجبت عليها تركناك تخرج , وإن لم تجب على واحد منها أخرجناك من بيننا قتيلا , فقال أبا اليزيد اسأل , فسأل البابا قائلا :

من هو الواحد الذي لا ثاني له ؟

ما هما الاثنان اللذان لا ثالث لهما ؟

وما هم الثلاثة الذين لا رابع لهم ؟

وما هم الأربعة الذين لا خامس لهم ؟

وما هم الخمسة الذين لا سادس لهم ؟

وما هم الستة الذين لا سابع لهم ؟

وما هم السبعة الذين لا ثامن لهم ؟

وما هم الثمانية الذين لا تاسع لهم ؟

وما هم التسعة الذين لا عاشر لهم ؟

وما هي العشرة التي تقبل الزيادة ؟

ومن هم الأحد عشر أخا ؟

وما هي الشجرة المكونة من اثنا عشر غصنا , في كل غصن ثلاثين ثمرة , على كل ثمرة خمس ورقات , ثلاثة في الظل واثنتان في الشمس ؟

ومن هي الأسرة المكونة من ثلاثة عشر شخصا ؟

وما هي الأربعة عشر شيئا التي كلمت الله ؟

وما هو الشيء الذي خلقه الله وأستعظمه ؟ وما هو الشيء الذي خلقه الله وأستنكره؟

وما هو القبر الذي مشى بصاحبه ؟

وما هي الحاملات وقرا ؟ وما هي الجاريات يسرا ؟ وما هي المقسمات أمرا ؟

وبهذا السؤال أنهى البابا كلامه قائلا : أجب يا أبا اليزيد000000 أجب يا أبا اليزيد ؟؟؟؟؟؟؟ .



فتقدم أبا اليزيد أمام البابا قائلا : ـ

أما الواحد الذي لا ثاني له ( فهو الله الذي لا إله إلا هو الواحد الأحد ) .

وأما الاثنان اللذان لا ثالث لهما ( الليل والنهار , وجعلنا الليل والنهار آيتين ) .

وأما الثلاثة الذين لا رابع لهم ( أعذار موسى مع الخضر, خرق السفينة , أقام الجدار,قتل الغلام)

وأما الأربعة الذين لا خامس لهم ( التوراة والإنجيل والزبور والقرآن ) .

وأما الخمسة الذين لا سادس لهم ( خمس صلوات في اليوم والليلة ) .

وأما الستة الذين لا سابع لهم ( فقال الله ولقد خلقنا السموات والأرض في ستة أيام ) .

وقال الله في نهاية هذه الآية ( وما مسنا من لغوب ) فقال البابا ما معنى لغوب ؟ فأجاب أبا اليزيد أي ما مسنا من تعب , لأن اليهود قالوا أن الله خلق الدنيا في ستة أيام وتعب فاستراح في اليوم السابع ـ عدد أيام الأسبوع حسب زعمهم ـ فرد الله عليهم بهذه الآية .

وأما السبعة الذين لا ثامن لهم ( سبع سموات وسبع أراضين , ولقد خلقنا سبع سموات ومن الأرض مثلهن ) .

وأما الثمانية الذين لا تاسع لهم ( حملة العرش , ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية ).

وأما التسعة الذين لا عاشر لهم ( آيات سيدنا موسى . ولقد آتينا موسى تسع آيات بينات ) فقال البابا أذكرها فذكرها أبا اليزيد قائلا : ( اليد والعصا ونقص الثمرات و الطوفان و الجراد و القمل و الضفادع والسنين و الدم )

وأما العشرة التي تقبل الزيادة ( فإن الحسنه بعشر أمثالها والله يضاعف لمن يشاء ) .

وأما الأحد عشر أخا (فهم أخوة يوسف عليه السلام ) .

وأما الشجرة المكونة من اثنا عشر غصنا فهي ( السنة مكونة من اثنا عشر شهرا ) ,

في كل غصن ثلاثين ثمرة ( أي في كل شهر ثلاثين يوما ) ,

على كل ثمرة خمس ورقات ( أي في كل يوم خمس صلوات ) ,

ثلاثة في الظل ( أي الفجر والمغرب والعشاء ) , واثنتان في الشمس ( أي الظهر والعصر ) .

وأما الأسرة المكونة من ثلاثة عشر شخصا فهم ( يوسف وأخوته وأبيه وأمه ) .

وأما الأربعة عشر شيئا التي كلمت الله فهم ( سبع سموات وسبع أراضين , وإذ قلنا للسموات والأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين ) .

وأما الشيء الذي خلقه الله وأستعظمه فهو (كيد النساء , حيث قال الله تعالى إن كيدكن عظيم ) ,

وأما الشيء الذي خلقه الله وأستنكره فهو ( صوت الحمير , حيث قال الله تعالى إن أنكر الأصوات لصوت الحمير) .

وأما القبر الذي مشى بصاحبه فهو ( الحوت الذي ابتلع سيدنا يونس عليه السلام فمشى به ) .

وأما الحاملات وقرا فهي ( السحب التي تحمل الأمطار ) , والجاريات يسرا هي ( الفلك ـ السفن ـ التي تجري في البحر ) , والمقسمات أمرا هم ( الملائكة الموكلون بتوزيع وتقسيم الأرزاق على الخلائق بأمر الله ) .

بهذا أتم أبا اليزيد كلامه قائلا : وأنا أيها البابا سائلك سؤالا واحدا فقط فهل أنت مجيب , قال : اسأل , فقال أبا اليزيد : ما هو مفتاح الجنة ؟ فسكت البابا ولم يستطع الإجابة , فضج من في الدير جميعا قائلين : لقد سألته كل هذه الأسئلة فأجاب , وسألك سؤالا واحدا فلم تستطيع الإجابة ! ؟ فقال لهم : إني والله أعرف الإجابة , لكنني أخشى منكم ! فقالوا : أجب ونحن معك ولا تخاف , فقال : إن مفتاح الجنة ( لا إله إلا الله محمد رسول الله ) . فقالوا جميعا : (لا إله إلا الله محمد رسول الله ) وقاموا فحولوا الدير إلى مسجد وأقاموا فيه الصلاة , فهنيئا لك بهذا الفوز يا أبا اليزيد , أنها عظمة الإسلام وقوته , وسعة صدر المسلمين وقوة إيمانهم , فإني أسأل الله أن يمكن للمسلمين في الأرض كما مكن لهم من قبل , وأن يهلك الظالمين بظلمهم وطغيانهم على الناس إنه ولي ذلك والقادرعليه , وأستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه , وإلى لقاء آخر قريب إن شاء الله , والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ramy
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى
avatar

المساهمات : 350
تاريخ التسجيل : 08/11/2008
العمر : 43

مُساهمةموضوع: رد: ابو اليزيد البسطامي !!!!! قصة في غاية الجمال   الجمعة نوفمبر 28, 2008 9:16 pm

فعلا قصة في غلية الجمال
وفيها المعلوات القيمة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://qrara.ahlamountada.com
 
ابو اليزيد البسطامي !!!!! قصة في غاية الجمال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرسة القرارة الثانوية ـ بنين :: المنتديات العامة :: المنتدى الثقافي العام-
انتقل الى: